Llegó Rafael Correa a Bolivia para reunirse con su homologo Evo Morales/رفائيل كورّيا يصل إلى بوليفيا لعقد إجتماع مع نظيره إيفو موراليس

كوتشابامبا، بوليفيا، 03 تشرين اﻷول/أكتوبر (ريسومن لاتينوأمريكانو-تيليسور) – وصل الرئيس اﻹكوادوري رفائيل كورّيا، اليوم الخميس إلى بوليفيا لعقد إجتماع مع نظيره إيفو موراليس في مدينة كوتشابامبا الواقعة وسط البلاد، بهدف تعزيز العلاقات الثنائية وتحليل وضع آليات التكامل.

وكما أوضح الرئيس البوليفي، فإن اللقاء يرمي إلى تحليل السياسات الاقتصادية واﻹنتاجية والصناعية لتوطيد التكامل في أمريكا الجنوبية وتوسيع سوق الصادرات.

ووفقاً لجدول الأعمال الذي أقرته مديرية المراسم في وزارة الخارجية، فإن الرئيسين يعقدان اجتماعاً ثنائياً في فترة الصباح، وفي فترة بعد الظهر سيتوجهان إلى منطقة إيبيرغارزاما التي تكثر فيها زراعة الكوكا، حيث سيشاركان في حشد جماهيري.

وفي تلك المنطقة التابعة لولاية تشاباري، التي تعد المعقِل السياسي لموراليس، سيقام إحتفال جماهيري، والذي سيحظى بمشاركة جميع الحركات الاجتماعية في البلاد.

وقال الرئيس البوليفي إنهما سيجريان أيضاً أثناء المحاثات حواراً حول المبادرات الرامية إلى تعزيز التكامل الإقليمي من خلال اتحاد أمم أمريكا الجنوبية (أوناسور)، والتحالف البوليفاري الخاص بشعوب أمريكيتنا (ألبا) وتجمع الدول اﻷمريكية اللاتينية الكاريبية ( سيلاك).

وقد أعلن السفير اﻹكوادوري لدى بوليفيا ريكاردو أولكوانغو عن زيارة كورّيا الأسبوع الماضي من خلال حسابه على شبكة تويتر للتواصل اﻹجتماعي.

وسيعود كورّيا إلى بوليفيا بعد ثلاثة أشهر لحضور قمة اتحاد دول أمريكا الجنوبية بعد الحظر الجوي على طائرة موراليس في أوروبا.

وقد زار رئيس الدولة البوليفية نظيره الإكوادوري في الثاني والعشرين من تموز/يوليو في كيتو.

وكان من المتوقع أن يسافر الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو إلى بوليفيا هذا اليوم بهدف المشاركة في اللقاء الذي سيجمع الرئيسين إيفو موراليس ورافائيل كورّيا، غير أنه تعذر عليه ذلك ﻷسباب صحية.

ومن خلال حسابه على شبكة تويتر لتواصل اﻹجتماعي، أعرب نيكولاس مادورو عن أسفه لعدم قدرته على السفر إلى بوليفيا ﻷسباب صحية.

You must be logged in to post a comment Login